واخيرا اعترف بالخطأ. متحدث الاحتلال: أخطأنا بإطلاق النار على المحتجزين داخل المبنى

واخيرا اعترف بالخطأ. متحدث الاحتلال: أخطأنا بإطلاق النار على المحتجزين داخل المبنى

أعلن المتحدث باسم جيش الاحتلال الإسرائيلى، خلال مؤتمر صحفى، أن التحقيقات أثبتت أن الجنود الثلاثة المحتجزين الذين قتلوا كانوا داخل نفق ولم تكن قواتنا تعلم أنهم في مبنى قريب منه، مضيفا: “أخطأنا بإطلاق النار على المحتجزين داخل المبنى وسنجرى تحقيقا شاملا في الحادث”.

 

وتتواصل الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة منذ السابع من أكتوبر الماضي، موقعة آلاف الشهداء وعشرات الآلاف من المصابين، بالإضافة إلى تدمير مبان وطرقات.

 

ويعانى النظام الصحي في قطاع غزة من وضع صعب للغاية، بداية من جهاز الإسعاف شبه المنهار، حيث قصف الاحتلال الإسرائيلي نحو 108 مركبات إسعاف، وهناك 11 مُستشفىً من أصل 36 تعمل بشكل جزئي.

 

وسبق أن اقتحمت قوات الاحتلال غالبية المستشفيات فى غزة وشمالها، ونكلت بالطواقم الطبية والنازحين والمرضى والمصابين، واعتقلت 34 من الطواقم الطبية.