“يوروبول” تصدر إنذارا بوجود استخدامات لـ”البلوتوث” في تجارة المخدرات

“يوروبول” تصدر إنذارا بوجود استخدامات لـ”البلوتوث” في تجارة المخدرات

هسبريس من الرباطالإثنين 11 دجنبر 2023 – 19:10

قالت وكالة الاتحاد الأوروبي للتعاون في مجال إنفاذ القانون (يوروبول) إن “أجهزة تعقب البلوتوث، شائعة الاستخدام لتحديد موقع العناصر الشخصية والمركبات، أصبحت أداة غير متوقعة في الجريمة المنظمة، خاصة في مجال تجارة المخدرات”.

وبينت “يوروبول”، في إشعار الإنذار المبكر وفقا لنتائج حديثة، أن “أجهزة تعقب البلوتوث التي تم تصميمها عادة لأغراض مثل العثور على المفاتيح المفقودة أو منع سرقة المركبات أصبحت الآن تستعمل من قبل المجرمين لتحديد المواقع الجغرافية للسلع غير المشروعة، مع التركيز بشكل خاص على الاتجار بالمخدرات”.

ووفق المصدر ذاته فإن “اكتشاف إشارة البلوتوث يكون بواسطة أجهزة محمولة متصلة بجهاز تعقب، ترسل موقع الجهاز إلى تطبيق الهاتف المحمول الخاص بالمالك”، موردا أنه “يمكن تحديد الموقع الجغرافي حتى عندما يكون بعيدا، طالما أن مالكي النوع نفسه من المتتبع موجودون بالقرب من جهاز التعقب”.

وتضيف وكالة الاتحاد الأوروبي للتعاون في مجال إنفاذ القانون أن “المجرمين يختارون تعطيل ضوضاء أجهزة تعقب البلوتوث عند أخذها بعيدا عن مالكيها، وهي العملية التي يتعلمونها في فيديوهات الأنترنيت”.

ويقول تقرير “يوروبول” إنه “غالبا ما يتم العثور على هاته الأجهزة في جرائم تتعلق بتهريب المخدرات، خاصة الكوكايين؛ كما يتم استخدامها لتحديد موقع المركبات المستهدفة في جرائم الممتلكات المنظمة والسفن المستخدمة في تهريب المهاجرين”.

وفي السياق ذاته تؤكد الوكالة ذاتها أن “تجار المخدرات يستخدمون أجهزة تعقب البلوتوث لتتبع عبور البضائع غير المشروعة بعد وصولها إلى الموانئ وما بعدها عن طريق البر باتجاه مواقع التخزين في الأسواق الأوروبية؛ وربما تستخدم أيضا لتحديد مواقع الشحنات غير المشروعة عند وصولها حتى إلى الموانئ”.

البلوتوث المخدّرات يوروبول

كانت هذه تفاصيل “يوروبول” تصدر إنذارا بوجود استخدامات لـ”البلوتوث” في تجارة المخدرات نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع الشعب نيوز وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.