مجلس النواب يعيد إحياء المجموعة المكلفة بتقييم مخطط “المغرب الأخضر”

مجلس النواب يعيد إحياء المجموعة المكلفة بتقييم مخطط “المغرب الأخضر”

بعد أشهر طويلة من التعثر، يستعد مجلس النواب لإعادة إحياء مجموعة العمل الموضوعاتية المكلفة بتقييم مخطط “المغرب الأخضر”؛ فقد أكدت مصادر عليمة لجريدة هسبريس الإلكترونية أن الأسبوع المقبل سيعرف هيكلة المجموعة سالفة الذكر، في ظل السياق الذي يعرف تناميا للحديث عن مساهمة المخطط في الأزمة المائية الصعبة التي تعيشها البلاد.

نور الدين مضيان، رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية الذي أسندت إليه رئاسة المجموعة قبل أن تسقط المحكمة الدستورية مقعده في المجلس ثم تعاد الانتخابات بدائرة الحسيمة ويحصل على مقعده، أكد لهسبريس أنه “غير معني برئاسة المجموعة مرة أخرى”.

وقال مضيان: “لا وجود لأي عرقلة لمهام المجموعة، توليت الرئاسة وجاءت الأقدار فسقطت العضوية؛ وبالتالي سقطت الرئاسة، وارتأى الإخوان منحها للأخ عبد الصمد قيوح بدلا مني، وبقيت المجموعة من دون تشكيلها. وبعد نجاحي، كان هناك طلب وإصرار على عودتي إلى رئاستها، فرفضت”.

وأضاف رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية موضحا: “بعد مدة، لم تؤسس المجموعة وقرر الأخ قيوح بدوره ألا يواصل رئاسته لها، فأسندت إلى الأخ عبد الرزاق حلوش؛ غير أنها لم تجتمع، ولم تتشكل حتى اليوم”، مؤكدا أن هناك “إرادة لدى الجميع لتشكيلها والنقاش مطروح وستجتمع المجموعة الأسبوع المقبل”.

وشدد مضيان على أنه “في أكثر من مناسبة، ورغم إصرار رؤساء الفرق ومكتب مجلس النواب على ترؤسي للمجموعة، لم تعد لدي الرغبة في ذلك ولست معنيا بذلك”، معتبرا أن المجموعة ستقوم بعملها وتنجز تقريرها حول المخطط.

وتأتي هذه الأنباء، بعد النقاش الذي أثاره محمد غيات، رئيس فريق التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب، خلال مشاركته في نقاش سياسي نظمته مؤسسة الفقيه التطواني، حيث أكد أن حزبه هو الذي طالب بتشكيل مجموعة العمل الموضوعاتية المكلفة بتقييم مخطط “المغرب الأخضر” وأصر على تولي رئاستها من طرف حزب الاستقلال والمقرر لحزب العدالة والتنمية.

وشدد غيات على أن مخطط المغرب الأخضر مشروع ملكي كبير وناجح، متعهدا بحرص فريق حزب التجمع الوطني للأحرار على تفعيل المجموعة في أقرب الآجال من أجل إجراء التقييم ومتابعة عملها، متوقعا أن يجري ذلك خلال العام الجاري.

وأشار رئيس فريق حزب “الحمامة” بالغرفة الأولى إلى أن التقرير الذي صدر عن المهمة الاستطلاعية المؤقتة للوقوف على شبكات توزيع وتسويق المنتجات الفلاحية ببلادنا، كان أكبر تقييم لمخطط المغرب الأخضر، والذي جاء فيه أنه “ليس لدينا مشكل في وفرة الإنتاج؛ ولكن لدينا مشكل في بينة التوزيع، وهذا أكبر تقييم لمخطط المغرب الأخضر”، وفق تعبيره.

كانت هذه تفاصيل مجلس النواب يعيد إحياء المجموعة المكلفة بتقييم مخطط “المغرب الأخضر” نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.