مؤسسة محمد السادس للتعليم تمكن 35 ألف شخص من دعم السكن الرئيسي

مؤسسة محمد السادس للتعليم تمكن 35 ألف شخص من دعم السكن الرئيسي

ارتفاع في جميع مؤشرات الخدمات الاجتماعية والترفيهية التي توفرها مؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين لفائدة منخرطيها الذين فاق عددهم 505 آلاف شخص، رصدته اللجنة المديرية في خلاصة أشغال دورتها السنوية العادية، المنعقدة تحت رئاسة يوسف البقالي، رئيس المؤسسة. فيما تم خلال ندوة صحافية، اليوم الجمعة، عرضُ حصيلة منجزات 2023 المندرجة ضمن الخطة العُشرية 2018-2028، كما تمت المصادقة على المشاريع والميزانية المرتقبة لسنة 2024.

حصيلة 2023، التي وصفتها اللجنة المديرية للمؤسسة بكونها جاءت “مُشرِّفة”، تفتح الباب نحو “مشاريع طموحة قادمة” مع “مواكبة مؤسسات الريادة وخدمات التعليم الأولي”، حسب ما أفاد به رئيس المؤسسة في تصريح لـ هسبريس.

كما خلص الاجتماع، حسب المسؤول ذاته، إلى إشادة بحصيلة 2023 ومصادقة بالإجماع على مشروع الميزانية برسم السنة الجارية. كما ثمّن أعضاء اللجنة المديرية المبرمَج من “أوراش اجتماعية قادمة” بغرض تحسين الخدمات السوسيوثقافية الموجهة لأسرة التعليم الوطنية.

خدمات الصحة

حسب ما شرحه البقالي من معطيات خلال ندوة صحافية عقدت الجمعة بمقر المؤسسة، تميزت 2023 بمستجدات ضمن باقة خدمات الصحة التي توفرها المؤسسة عبر إطلاق “أول مركز متنقل للتشخيص الطبي حاملا اسم ‘أزير الصحة المتنقلة’، يستهدف أسر التربية والتكوين في المناطق النائية التي تعيش خصاصا في البنى الصحية”؛ فيما تم لأول مرة تعبئة المركز للعمل استثنائياً، قصد دعم جهود إغاثة الساكنة المتضررة جرّاء زلزال الحوز في جماعة أوزيوة – إقليم تارودانت”.

واستكمالا لجهود هذه العملية، استفاد قرابة 7200 شخص من خدمات صحية متنوعة (فحوص طبية، كشوفات إشعاعية ومخبرية، إلخ). من جهة أخرى، أنجزت المؤسسة بتعاون مع شركائها ما مجموعه 120 عملية إنجاد وإجلاء باستخدام سيارات الإسعاف والمروحيات، لإنقاذ المنخرطين وأقربائهم العالقين في المناطق المنكوبة.

بالموازاة، تم صرف 21 منحة تعزية بغلاف مالي قدره 155 ألف درهم لفائدة ذوي حقوق الأساتذة الذين قضوا نحبهم أثناء الفاجعة.

التأمين الصحي

في سياق متصل، استفادت 140 ألف أسرة من خدمة التأمين الصحي التكميلي (AMC) بدعم مالي للمؤسسة وصل 183 مليون درهم؛ بينما استفاد ما يفوق 4200 أسرة من الإسعاف والنقل الصحي (ATS) فضلا عن “مِنَح التعزية”، بحوالي 53 مليون درهم لتغطية تكاليف هذه الخدمة.

عن جديد المشاريع الاستشفائية، فإن إنجاز الدراسات التقنية والمعمارية متواصل لبناء مستشفى بأكادير وآخر بوجدة؛ فيما أوكِلت مهمة تسيير هذه المنشآت لشركة تدبير “أزير الصحة” التي أحدثتها المؤسسة في 2022 بغرض تنزيل برنامجها الاستثماري في مجال الصحة.

امتلاك السكن

بالانتقال إلى خدمات “دعم الولوج إلى السكن”، أوضح البقالي، في تفاعله مع وسائل الإعلام، أنه “منذ بداية برنامج “امتلاك” في شتنبر 2019، مكّنت المؤسسة ما يفوق 35 ألف شخص من الحصول على سكنهم الرئيسي”، مفيداً بأنها “تخطّت، بذلك، الالتزامات المالية للمؤسسة لدعم هذه التمويلات العقارية المحددة في عتبة 2 مليار درهم”.

ولتمكين أسرة التعليم من تمويلات ميسرة، وفرت المؤسسة دعما ماديا قيمته 52 مليون درهم لفائدة أزيد من 41.000 منخرط استفادوا من قروض مدعمة في إطار برنامج “يسير” الذي رأى النور في يناير 2022. يخول هذا البرنامج الدعم الكلي أو الجزئي للسلفات التي يلجأ إليها المنخرطون عند البنوك الشريكة للمؤسسة.

دعم تمدرس الأطفال

أما فيما يخص دعم تمدرس أطفال المنخرطين، وزعت المؤسسة أكثر من 1400 منحة للتفوق الدراسي “استحقاق” برسم سنة 2023 مقابل كلفة تفوق 61 مليون درهم. كما توصّلت المؤسسة بأزيد من 28 ألف طلب للحصول على منحة التعليم الأولي المخصصة لأطفال المنخرطين، إزاء كلفة إجمالية يرتقب أن تصل إلى 56 مليون درهم.

على النهج ذاته، شهد برنامج “نافذة 2” لتعزيز ولوج أسرة التعليم إلى تكنولوجيا المعلومات إقبالا مهما ما بين 2021 و2023، محقّقا أزيد من 72.000 مستفيد من منحة شراء الحاسوب، بكلفة إجمالية تزيد عن 145 مليون درهم، حيث مثّلت الحواسيب المحمولة نسبة 90% من الأجهزة المقتناة.

في الصدد نفسه، أتاح البرنامج استفادة ما يربو عن 162.000 شخص من التخفيضات على اشتراكات الإنترنت )64(% واشتراكات الهاتف النقال )36(%، حيث يصل متوسط القيمة الإجمالية لهذه التخفيضات إلى 8 ملايين درهم شهريا.

“دعم النقل”

بخصوص دعم النقل، سُجِّل قرابة 2,5 ملايين سفر عبر القطار وأكثر من 115 ألف رحلة عبر حافلات “سوبراتور” التي تستفيد أيضا من دعم بموجب اتفاقية خاصة.

وأفادت بيانات المؤسسة بأنها تخصص لهاتين الخدمتيْن المذكورتين “ميزانية سنوية عامة قدرها 40 مليون درهم”.

الترفيه والاصطياف

بالموازاة، جاوزت المُرَكّبات والمنشآت السياحية “زفير” بكل من مراكش والجديدة وإفران وأكادير 360 ألف ليلة مبيت في 2023، “بطاقة استيعابية تبلغ حاليا 1114 سريرا”.

أما طيلة السنة الراهنة 2024، فإن المؤسسة جددت، على لسان رئيسها وباقي مديري الأقطاب واللجنة المديرية، عزمها “استكمال إرساء برنامجها العُشَري 2018-2028” مُركِّزة جهودها على “تطوير وتنويع خدماتها”.

مشاريع 2024

في تفاصيل المرتقب من مشاريع في مجالات تدخلها الأربعة، تبرز “مواصلة تنزيل مشاريع المستشفيات الجهوية بكل من طنجة، فاس، أكادير، بالإضافة إلى مصحة بوجدة و”مراكز رعاية نهارية” بتارودانت وميدلت والراشيدية وكلميم والعيون ثم ورزازات (بعضها تم توفير وعائها العقاري، فيما البعض الآخر وصل مراحل متقدمة من مسار الصفقة).

كما سيجري، حسب معطيات المؤسسة، تسخير أولى عمليات مركز التشخيص الطبي المتنقل “أزير الصحة المتنقلة” لصالح أسرة التعليم عبر ربوع المملكة، إضافة إلى “تجويد خدمة ”برنامج يسير” بالرفع من قيمة التمويلات المدعمة التي يقترحها على المنخرطين.

“سيتم توسيع شبكة المراكز الثقافية “إكليل” عبر افتتاح مراكز جديدة بمدن متوسطة وصغرى (فاس، أكدز، بنسليمان، المحمدية، الراشيدية، بركان، تزنيت وتارودانت)، أكد رئيس مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين لافتا إلى أن العمل جارٍ على تنويع عروض الاصطياف والرفع من الطاقة الاستيعابية، إذ ستتواصل عمليات بناء مراكز اصطياف جديدة في السعيدية ومرتيل والحوزية ومراكش والرباط والدار البيضاء، تلبية للطلب المتزايد لأسرة التعليم على خدمة “زفير”.

كانت هذه تفاصيل مؤسسة محمد السادس للتعليم تمكن 35 ألف شخص من دعم السكن الرئيسي نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.