غوارديولا “لا يفكّر” بمغادرة مانشستر سيتي

غوارديولا “لا يفكّر” بمغادرة مانشستر سيتي

طمأن المدرب الإسباني بيب غوارديولا جمهور مانشستر سيتي الإنجليزي لكرة القدم، الثلاثاء، بأنه “لا يفكّر” بالرحيل عن النادي الذي بدأ بتدريبه عام 2016، حيث لديه “كل ما يلزم” ويشعر “بالارتياح دائماً”.

وقال غوارديولا (53 عاماً) لدى سؤاله عن قرار كل من مواطنه تشافي هرنانديس والألماني يورغن كلوب بالرحيل عن برشلونة وليفربول توالياً في نهاية الموسم، إن “لديّ كل ما يحلم به المدرب”.

وأضاف مدرب بايرن ميونيخ الألماني وبرشلونة السابق، الذي قاد سيتي إلى لقب دوري أبطال أوروبا لأول مرة في تاريخ النادي، أن “المنظومة دعمتني دائماً”، مضيفاً: “لقد غيّرنا الكثير من اللاعبين في الأعوام السبعة الماضية، لكن الكلّ دعمني بطريقة لا تُصدّق”.

وأردف: “إنها بيئة جيّدة ولديّ كل ما يلزم. أشعر بالراحة دائماً وبالتأكيد، يوماً ما، هذا سينتهي، لكن لا أفكّر في ذلك الآن”.

وغادر غوارديولا نادي برشلونة حيث قاده بين 2008 و2012 إلى 14 لقباً، هي الدوري ثلاث مرات متتالية من 2008-2009 إلى 2010-2011، الكأس مرتين والكأس السوبر المحليّة ثلاث مرات، بالإضافة إلى كل من دوري أبطال أوروبا والكأس السوبر الأوروبية مرّتين، كما مونديال الأندية مرّتين.

وانتقل الإسباني لاحقاً إلى بايرن لثلاثة مواسم، حيث قاده إلى لقب الدوري ثلاث مرات متتالية من 2013-2014 إلى 2015-2016، كما حقّق معه الكأس المحلية مرتين، الكأس السوبر الأوروبية ومونديال الأندية، لكنه فشل في قيادته إلى لقب دوري الأبطال.

ومنذ أن تولّى قيادة الـ”سيتيزنس”، حقّق معهم 16 لقباً، من بينها الدوري خمس مرات، فيما كان مونديال الأندية آخر الألقاب التي ضمّها إلى خزائنه.

ويحتل سيتي المركز الثاني في الدوري حالياً بفارق خمس نقاط عن ليفربول، لكنه يملك مباراة مؤجلة.

كانت هذه تفاصيل غوارديولا “لا يفكّر” بمغادرة مانشستر سيتي نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.