عجز السيولة البنكية يلامس 123 مليار درهم

عجز السيولة البنكية يلامس 123 مليار درهم

أفاد مركز أبحاث “بي إم سي إي كابيتال غلوبال ريسيرش” (BKGR) بأن متوسط عجز السيولة البنكية تراجع بنسبة 1,82 في المائة، إلى 122,2 مليار درهم، خلال الأسبوع ما بين 22 و28 دجنبر الجاري.

وأوضح المركز في مذكرته الأخيرة “Fixed Income Weekly” أن هذا العجز يأتي في وقت ارتفعت تسبيقات البنك المركزي لمدة 7 أيام، بما يعادل 5,94 مليار درهم، لتبلغ 52,7 مليارات درهم.

وبالموازاة مع ذلك تراجعت توظيفات الخزينة بجار يومي أقصى قدره 18,8 مليارات درهم سجل بتاريخ 25 دجنبر، مقابل جار يومي أقصى قدره 23,7 مليارات درهم خلال الفترة السابقة.

وفي ظل هذه الظروف استقر متوسط السعر المرجح عند نسبة 3 في المائة، في حين ارتفع مؤشر MONIA (متوسط المؤشر المغربي: المؤشر النقدي المرجعي للقياس اليومي المحسوب على أساس معاملات إعادة الشراء التي تم تسليمها مع سندات الخزانة كضمان) إلى 2,967 في المائة.

وأشار مركز الأبحاث إلى أنه من المرتقب خلال الفترة المقبلة أن يرفع بنك المغرب وتيرة تدخله في السوق النقدية، من خلال ضخ 60,1 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة 7 أيام، مقابل 52,7 مليارات درهم خلال الأسبوع الماضي.

كانت هذه تفاصيل عجز السيولة البنكية يلامس 123 مليار درهم نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.