تفاصيل طرد مصور صحافي برتغالي من الأقاليم الجنوبية قادما من جزر الكناري

تفاصيل طرد مصور صحافي برتغالي من الأقاليم الجنوبية قادما من جزر الكناري

تفاصيل طرد مصور صحافي برتغالي من الأقاليم الجنوبية قادما من جزر الكناري

هسبريس – حمزة فاوزيالجمعة 26 يناير 2024 – 15:00

طردت السلطات المغربية مصورا صحافيا يحمل الجنسية البرتغالية، بعد ممارسته نشاطا غير مصرح به في الأقاليم الجنوبية، حيث عقد لقاءات منتظمة مع جهات انفصالية تابعة للجبهة البوليساريو.

وفق معطيات أدلى بها مصدر من داخل اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان بجهة العيون-الساقية الحمراء لهسبريس، فإن رافائيل لومبا، “الصحافي البرتغالي، تحايل على السلطات المغربية خلال حلوله بمطار العيون الحسن الأول قادما من جزر الكناري؛ فقد أدلى، حينها، بأن هدفه من الزيارة هو السياحة، قبل أن يتبين أنه يمارس نشاطا صحافيا غير قانوني وغير مصرح به”.

وأوضح المصدر ذاته أن لومبا عقد أول لقاء له في الأقاليم الجنوبية مع سيدي محمد ددش، الانفصالي الموالي للجبهة البوليساريو، والذي سبق أن أخذ تعويضات له من هيئة الإنصاف والمصالحة، ولقاء آخر مع أحد الانفصاليين الآخرين بالعيون، على أن يتوجه بعدها إلى الداخلة لاستكمال اللقاءات المخطط لها سابقا مع أفراد البوليساريو.

وبناء على هاته اللقاءات، “التي تتعارض”، وفق مصدر هسبريس، مع مدلول الزيارة التي صرح بها الصحافي البرتغالي خلال حلوله بمطار العيون، اتخذت السلطات المغربية قرارها بطرده خارج الأقاليم الجنوبية، وفق القانون، وبدون أي إجراءات أخرى.

وشدد المصدر سالف الذكر على أن المغرب يسمح بدخول الصحافيين الأجانب إلى كافة التراب الوطني؛ لكن ذلك شرط إدلائهم بهويتهم الصحافية، وليس كما قام بها الصحافي البرتغالي والعديد من الجهات الحقوقية الإسبانية، عبر التحايل وتقديم معطيات مغلوطة.

ونفى المصدر ذاته ما راج حول “وجود اعتقال للصحافي البرتغالي رفقة مهاجرين سريين، مع مصادرة هاتفه المحمول وتفتيشه الكلي، ومنع وجود أي اتصال له مع سفارة البرتغال بالمملكة المغربية”، مشددا على أن “السلطات المغربية قامت بالإجراءات التي يخولها لها القانون المغربي، وقامت بطرده عن الأقاليم الجنوبية دون أي ممارسات أخرى عليه”.

وحسب المعطيات التي أدلى بها المصدر، فإن “جهات موالية للبوليساريو قامت بإخفاء لومبا في منازلها، طيلة فترته هنا بالأراضي المغربية”، موضحا أن “هاته استراتيجية تتبعها هاته الجهات لإدخال صحافيين بطرق سرية قصد الترويج لأطروحتها”.

الأقاليم الجنوبية البوليساريو رافائيل لومبا

كانت هذه تفاصيل تفاصيل طرد مصور صحافي برتغالي من الأقاليم الجنوبية قادما من جزر الكناري نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.