بوتين يشجب “رهاب روسيا” في دول أوروبا

بوتين يشجب “رهاب روسيا” في دول أوروبا

وجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين انتقادا شديدا لأوروبا، السبت، بسبب “رهاب روسيا”، كما انتقد دول البلطيق بشأن حقوق الإنسان، وذلك خلال حفل لإزاحة الستار عن نصب تذكاري للحرب العالمية الثانية.

ومنذ إرساله الجيش الروسي إلى أوكرانيا قبل عامين تقريبا، يعكف بوتين على المقارنة بين الحرب الحالية وقتال النازيين بهدف حشد التأييد الداخلي له.

وقال بوتين في منطقة لينينغراد في الذكرى الثمانين لانتهاء الحصار النازي: “النظام في كييف يمجّد شركاء هتلر، رجال وحدات إس.إس. (النازية)… في عدد من الدول الأوروبية، رهاب روسيا يُروج له كسياسة للدولة”.

وأضاف أن أهداف الألمان آنذاك كانت تتمثل في سرقة موارد الاتحاد السوفيتي والقضاء على شعبه.

وترفض أوكرانيا، التي كانت جزءا من الاتحاد السوفييتي وعانت هي نفسها من الدمار على أيدي قوات هتلر، هذه التشبيهات وتعتبرها ذرائع واهية لشن الحرب.

كما انتقد بوتين في خطابه سجل حقوق الإنسان في دول البلطيق إستونيا ولاتفيا وليتوانيا. وقد وجهت الدول الثلاث، التي كانت تحت حكم موسكو إبان الحرب الباردة لكنها الآن أعضاء في الاتحاد الأوروبي وفي حلف شمال الأطلسي، انتقادا شديدا للغزو الروسي لأوكرانيا.

وقال بوتين: “في دول البلطيق، ينظر لعشرات الآلاف من الناس على أنهم أشباه بشر، ويحرمون من أبسط حقوقهم ويتعرضون للاضطهاد”، في إشارة إلى حملات في حق المهاجرين.

واتهمت موسكو دول البلطيق مرارا بكراهية الأجانب ومعاملة الأقليات الروسية على أنهم مواطنون “من الدرجة الثانية”.

كانت هذه تفاصيل بوتين يشجب “رهاب روسيا” في دول أوروبا نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.