المطبخ المغربي يتميز في “سان بيدرو”

المطبخ المغربي يتميز في “سان بيدرو”

رسخ المطبخ المغربي، بفضل تنوعه وثرائه الذي يعكس غنى التراث الثقافي للمملكة، حضوره ضمن قائمة الأفضل عالميا. وفي مدينة سان بيدرو الإيفوارية، التي تحتضن منافسات المجموعة السادسة لكأس إفريقيا للأمم 2023، تعمل المطاعم المغربية على قدم وساق بغية تعزيز عرضها، إرضاء لأذواق زوار الـ”كان”.

ووعيا منها بالطابع الاستثنائي للمسابقة الرياضية القارية، لم تدخر المطاعم المغربية، على قلتها في هذه المدينة الواقعة جنوب غرب كوت ديفوار، جهدا في الإعداد لاستقبال جموع المشجعين المغاربة الذين سيحجون إلى هذه المدينة أفضل استقبال.

وتستضيف المدينة المنتخبات الوطنية الأربعة بالمجموعة السادسة لكأس إفريقيا للأمم، وهي المغرب وتنزانيا والكونغو الديمقراطية وزامبيا.

غير بعيد عن السوق الرئيسي للمدينة، يستعد يوسف المنوني، مسير أحد مطاعم المدينة، لإبهار زبائنه بمختلف الأطباق المغربية التقليدية الأصيلة.

وقال المنوني: “عند استقرارنا هنا في البداية، قمنا بإعداد قائمة طعام متنوعة تجمع بين الأطباق الإفريقية والنكهات الشهية للمملكة، غير أن كأس إفريقيا للأمم تستلزم تعزيز عرضنا بأطباق أخرى تقليدية، مثل الحريرة والكسكس والطاجين والشاي المغربي بالنعناع وغيرها”.

وأضاف المنوني، في تصريح صحافي، أنه “من خلال فن الطهي المغربي، سيكتشف الإيفواريون ومختلف زوار سان بيدرو غنى المطبخ المغربي، والموروث الثقافي للمملكة ككل”.

وتابع المغربي ذاته، الذي يقيم في كوت ديفوار منذ سبع سنوات، قائلا: “نتوخى إتاحة تجربة ماتعة للمشجعين المغاربة، الذين سيأتون لدعم أسود الأطلس، تجتمع فيها طقوس الكان وأصالة الطبخ المغربي”.

من جهته، أكد مصطفى بنكيران، مسير آخر لمطعم بوسط المدينة، في تصريح مماثل، أن الاستعدادات لكأس إفريقيا للأمم تجري بشكل جيد.

وقال بنكيران الذي استقر في سان بيدرو منذ 1990: “نحن على أتم الاستعداد لتقديم أشهى الأطباق التي يفضلها المشجعون المغاربة في أجواء ممتعة وبهيجة”.

وتقع سان بيدرو، التي يقطنها حوالي 265 ألف نسمة، في جنوب غرب كوت ديفوار، على بعد 350 كيلومترا من أبيدجان، وهي مدينة ساحلية وسياحية، يتواجد بها ثاني أكبر ميناء في البلاد، وأكبر ميناء لتصدير الكاكاو في العالم.

وتعد سان بيدرو مدينة عالمية تجتذب عددا كبيرا من السياح الأجانب، وتوفر فنادقها المطلة على البحر أجواء خلابة.

وخاض المنتخب المغربي لكرة القدم مباراته الأولى في كأس أمم إفريقيا، مساء أمس الأربعاء، ضد تنزانيا في ملعب لوران باكو في سان بيدرو، وفاز فيها بحصة 3-0.

وسيواجه “أسود الأطلس”، خلال الجولة الثانية، منتخب الكونغو الديمقراطية يوم الأحد 21 يناير الجاري (الثالثة بعد الزوال بتوقيت غرينتش+1)، قبل مواجهة زامبيا في الـ 24 من الشهر نفسه (التاسعة ليلا بتوقيت غرينتش+1).

كانت هذه تفاصيل المطبخ المغربي يتميز في “سان بيدرو” نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك التفاصيل والمعلومات الكامله .

علما بأن المقال الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على موقع وقد قام فريق التحرير في ميديا 24 بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي.