لهذا السبب.. ماجدة الرومي تتصدر تريند “جوجل”

لهذا السبب.. ماجدة الرومي تتصدر تريند “جوجل”

شكرا على قرائتكم خبر عن طريق والان لهذا السبب.. ماجدة الرومي تتصدر تريند “جوجل” تفاصيل هذا الخبر

تصدرت الفنانة ماجدة الرومي محرك البحث عبر موقع “جوجل”، وذلك بعد تصريحاتها عن لبنان في حفلها الأخير، والتي قالت فيها:“اشتقنا لأبوظبي الحلوة اللي كل شي فيها بيضحك لنا وبيستقبلنا بالإعمار والخضار اللي بيمجد الله وبيكبر القلب، الله يديمها على هالأرض الطيبة بركة ونعمة”.

 

وأضافت: “جايين من لبنان، مطرح ما عم نعيش أبشع كوابيسنا بسبب الإجرام المقترَف في حقنا من قبل من يلي اسمهم منّا وفينا وهم مش هيك، ما يتوقف كتير أمام الإنجازات اللي عم نشوفها كيف ما مشينا في هذا البلد الحبيب، بنشوف بأعيننا كيف العظماء بيعملوا الجنة على الأرض”.

أغنية “عندما ترجع بيروت”

وفي سياق آخر، كانت آخر أعمال النجمة ماجدة الرومي أغنية “عندما ترجع بيروت”، وهي من كلمات نزار قباني، وألحان يحيى الحسن، وتوزيع ميشال فاضل، وحاز الأغنية على إعجاب الكثير من الجمهور.

كلمات الأغنية 

 

وتقول كلمات الأغنية: عندما ترجع بيروت إلينا بالسلامه..عندما ترجع بيروت التي نعرفها.. مثلما ترجع للدار اليمامه.. سوف نرمي في مياه البحر أوراق السفر.. وسنستأجر كرسيين في بيت القمر.. وسنقضي الوقت.. في زرع المواويل وفي زرع الشجر.. اه يا بيروت.. كم اتعبنا هذا السفر.. فاغمرينا اغمرينا اغمرينا بتقاسيم العصافير اغمرينا.. بمزاريب المطر.. هل من الممكن أن تطلع بيروت الجميلة مرة أخرى من الأيدي الخراب.. هل من الممكن أن ينبت قمح في مياه البحر.. أو يأتي مع الموج الحساب.. هل من الممكن أن نكتب شعرًا مرة بعد على حبة لوز أو على قطن السحاب.. اه يا بيروت كم اتعبنا هذا القدر.. فاغمرينا اغمرينا.. بمكاتيب المحبين.. اغمرينا.. بتقاسيم العصافير اغمرينا.. بمزاريب المطر.

 

معلومات عن ماجدة الرومي 

 

وُلدت ماجدة الرومي في بلدة «كفر شيما» بلبنان وأصلها من مدينة صور وهي ابنة عائلة موسيقية فقد شبت وهي تغني. والدها هو حليم الرومي الذي كان وراء بروز أسطورة الغناء “فيروز“، ووالدتها هي ماري لطفي مصرية من مدينة بور سعيد.

عاش والدها في بداية حياته في فلسطين وترعرع فيها قبل أن ينتقل إلى مصر ويلتحق بمعهد الموسيقى العربية، وفي سنة 1950 التحق بمحطّة الشرق الأدنى للإذاعة العربية في بيروت، كانت كلّما رآها أحد من الجيران يقول لها: «غنّي لنا»، أوّل تسجيل غنائي لها هو «ميلادك».