الأربعاء 25/01/2017 م (آخر تحديث) الساعة 14:30:00 (بتوقيت غزة)، 11:30:00 (غرينتش)
الرئيسية > الاقسام > الأخبار الرئيسية

معجزة فى جسد المرأة يكتشفها العلماء حديثا رغم كشف الإسلام عنها منذ 1400 عام

    أخر تحديث: 15:20:00 - الأربعاء , 15 أبريل, 2015

  شارك الخبر

  اضف تعليق (0)

  تصغير الخط

  إرسال إلى صديق

  طباعة

ميديا 24 / وكالات / توصل العلماء فى العصر الحديث إلى معجزة حول شىء فى جسد المرأة على الرغم من أن الله سبحانه وتعالى كان قد تحدث عنها فى القرآن الكريم قبل 1400 عام .

ما توصل إليه العلماء هو أن العدة التى نص عليها القرآن الكريم الغرض منها هو خلو الرحم من جنين وذلك بالنسبة للمطلقة أو الأرملة.

وعلى الرغم من أن هذا صحيح إلا أن هناك شىء أخر لم يكتشفه العلماء إلا حديثا وهو أن سبب ذلك أن الحيوانات المنوية الموجودة فى السائل المنوى تختلف من شخص إلى أخر حيث أنها مصلها مثل بصمات الأصابع , كل شخص لديه سائل منوى خاص به صفات غير موجودة فى اى شخص أخر , الأمر الذى جعل العلماء يبحوث أكثر حتى توصلوا بعض النتائج ومنها ان السيدات التى تعملن فى بيوت الدعارة يكون رحمهم أكثر عرضة لإصابة بالسرطان.

وقد أكدت الدراسات التى قام بها العلماء على العدة التى نص عليها القرآن الكريم حيث اكدوا أن تلك العدة بمثابة آمان للمرأة خصوصا وأن إذا ما أصاب رحمها حيوانات منوية جديدة قد تصاب بأمرض عديدة فى رحمها ومنها والعياذ بالله السرطان.

كما اوشحت تلك الدراسات أن بالفعل العدة تختلف من المرآة المطلقة إلى الأرملة حيث أن الحالة النفسية تختلف بين الإثنين خصوصا أن الأرملة تكون محبة لزوجها وتكون أكثر حزنا على وفاته مما يجعلها تقضى فترة أطول .

أعلن معنا

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي 24media وإنما تعبر عن رأي أصحابها

أعلن معنا

لحظة سكب حمم بركانية على الجليد

أعلن معنا