الأربعاء 25/01/2017 م (آخر تحديث) الساعة 14:30:00 (بتوقيت غزة)، 11:30:00 (غرينتش)
الرئيسية > الاقسام > أخبار الشتات

سفارة فلسطين في إيطاليا تفتتح قاعة الشهيد وائل زعيتر

    أخر تحديث: 09:20:00 - الأربعاء , 14 أكتوبر, 2015

  شارك الخبر

  اضف تعليق (0)

  تصغير الخط

  إرسال إلى صديق

  طباعة

ميديا 24 / روما / افتتحت سفارة فلسطين لدى إيطاليا اليوم الثلاثاء، قاعة الشهيد وائل زعيتر في مقر السفارة في روما، بحضور سفيرة فلسطين مي كيلة، ووضاح زعيتر شقيق الشهيد وائل، والعديد من سفراء وممثلي السفارات العربية والأجنبية، وممثلي حركة فتح في إيطاليا، والجالية الفلسطينية في روما واللاتسيو، والعديد من المنظمات الشعبية الإيطالية، وفرقة جوقة البعث الجليلية.

ونفذ المشاركون وقفة دعم لشعبنا الذي يتعرض لاعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنين، وحدادا على أرواح الشهداء الذين سقطوا برص الاحتلال والمستوطنين.

وافتتحت السفير كيلة، وزعيتر، القاعة برفع الستارة عن لوحة تحمل اسم الشهيد وائل زعيتر، وسط تصفيق الحضور.

وعبر المشاركون في كلماتهم، عن وقوفهم الكامل إلى جانب الشعب الفلسطيني في مطالبته في حقه بالعيش على أرضه بحرية وسلام ورفضه للاحتلال الإسرائيلي وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، واستذكروا شهداء القضية الفلسطينية، خاصة الذين سقطوا على الأرض الإيطالية: وائل زعيتر وماجد أبو شرار وكمال يوسف ونزيه مطر .

وقالت كيلة إن الشهيد زعيتر خلال وجوده في أوروبا دحض الدعاية الصهيونية المغرضة والمشوهة للحق التاريخي للشعب الفلسطيني، وتوجه بقوة للعمل الثقافي والسياسي والإعلامي، للدفاع عن الحق التاريخي للشعب الفلسطيني على أرضه وإيصال معاناته جراء الاحتلال الإسرائيلي، وعمل على استقطاب الطبقة المثقفة الإيطالية والدولية عبر مقالاته واهتماماته الفنية، مثل الأديب الإيطالي الكبير ألبرتو مورافيا، والرسامة الأسترالية جانيت فان براون، ونجح الشهيد زعيتر في الحصول على تأييد كبير من اليسار الإيطالي وأعضاء البرلمان والحركات الطلابية والثقافية من فنانين وصحفيين، ما دفعه لتشكيل لجنة فلسطين إيطاليا وإصدار مجلة تحمل اسم فلسطين.

وأضافت أن الشهيد زعيتر أوصل صوت فلسطين إلى كافة شرائح الشعب الإيطالي، ما جعل منه صوتا مجابها للدعاية الصهيونية المغرضة، وتم اغتياله الساعة العاشرة وخمسة وأربعون دقيقة يوم الاثنين الموافق 16-10-1972، عند مدخل شقته على يد مسلحين من الموساد الإسرائيلي، حيث أطلقوا عليه 12 رصاصة.

وقالت: نقف اليوم في قاعة الشهيد وائل زعيتر لنجدد ونؤكد لكافة شهداء فلسطين أننا على العهد، وسنبقى  أوفياء لفلسطين حتى إقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية .

وقدمت فرقة جوقة البعث الشفاعمرية مجموعة من الأغاني الفولكلورية القديمة والحديثة، تفاعل معها الجمهور المشارك، كما سلمت سفيرة فلسطين الجنسية الفلسطينية التي منحت من الرئيس محمود عباس للمتضامن الإيطالي ماركو بينكيني، الذي جرح خلال مشاركته في التظاهرات في فلسطين.

أعلن معنا

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي 24media وإنما تعبر عن رأي أصحابها

أعلن معنا

لحظة سكب حمم بركانية على الجليد

أعلن معنا